جامعة اسطنبول - سيهير

هل ترغب بمعلومات إضافية من الجامعة؟ ارسل لنا الطلب

جامعة اسطنبول - سيهير

  • إسطنبول
  • تركيا
Istanbul Sehir University

تأسست جامعة اسطنبول شهير عام 2008، من قبل "وقف العلم والفن" الذي ينظّم برامج دراسية مجانية للطلاب الأتراك والأجانب في البلاد منذ أكثر من 27 عاماً، وتقع في منطقة ألتوني زاده ضمن الطرف الآسيوي لمدينة إسطنبول, وتسعى هذه الجامعة الفتيّة أن تكون جامعة معروفة في تركيا وفي العالم، تحمل رسالة البحث عن الخير، والحقيقة والجمال, وفهم الإنسان والمجتمع والطبيعة، ومشاركة المعرفة المكتسبة من البحث والفهم الإنساني. تم تأسيس الجامعة على مبادئ وقيم فضلى, مثل الحرية والثقة بالنفس وتحمل المسؤولية والإنتاجية. ترتبط الجامعة من خلال اتفاقيات مع جامعات الولايات المتحدة وبريطانيا للتبادل الطلابي ودمج الثقافات والعلوم, مما يجعل بيئتها الجامعية بيئة متنوعة وغنية بالثقافات, وتعطي الجامعة لطلابها فرصة تعلّم اللغة الإنجليزية لمدة سنة في بريطانيا والحصول على شهادة من مركز بريطاني أيضاً. يفضّل الطلاب الأجانب هذه الجامعة لأن فرصة القبول للطلاب الأجانب فيها أقوى بالمقارنة مع الجامعات الاخرى، بالإضافة إلى أنها تقدم لطلابها منحاً دراسية. تعتبر اسطنبول مكاناً مثالياً للطلاب المهتمين بالدراسة في مدينة غنية بالطبيعة والتاريخ والثقافة في مفترق الطرق الحرفي في العالم، حيث تلتقي أوروبا مع آسيا. تعتبر اسطنبول موقعًا ممتازًا للدراسة والانغماس في ثقافة قديمة وحديثة في نفس الوقت. اسطنبول هي أكبر مدينة في تركيا ، وثالث أكبر مدينة في العالم، و 5000 عام من الثقافة والتاريخ تتخللها طاقة عالمية حديثة نابضة بالحياة.

جامعة اسطنبول - سيهير: معتمدة من الدول التالية (يعتمد على التخصص)

  • الأردن الأردن
  • سوريا سوريا
  • فلسطين فلسطين
  • لبنان لبنان
  • مصر مصر
  • السودان السودان
  • ليبيا ليبيا
  • الجزائر الجزائر
  • المغرب المغرب
  • اليمن اليمن
  • نبذة عن موقع جامعة اسطنبول - سيهير

  • LOCATIONالمدينة: إسطنبول          عدد السكان: 14380000

أسست إسطنبول نفسها على مدى القرون كأحد أعظم المدن وأكثرها تنوعاً في العالم، كما أنها تعد واحدة من أكثر الأماكن النابضة بالحياة والبهجة في أوروبا والشرق الأوسط. موقعها الفريد الواقع بين قارتين جعلاها بيئة عالمية، حيث تقع على جانبي مضيق البوسفور فتشكل جسراً بين آسيا وأوروبا جسدياً وثقافياً، وتعد محور تركيا ومركزها الثقافي والمالي، فهي عاصمة حيوية تتكون من عدد من القصور القديمة والأسواق المدخنة تعد إسطنبول العاصمة الأكبر في تركيا، ويصل عدد سكانها إلى 14 مليون، ويشكل الأتراك نسبة 75% من إجمالي عدد السكان، بينما يشكل البقية خليطاً من المجموعات العرقية الأخرى. تصل نسبة المسلمين في تركيا إلى حوالي 99% وغالبيتهم تحت 35 سنة. يعد التصنيع والخدمات من أهم قطاعات العمل في إسطنبول. تعتبر كذلك اسطنبول مدينة فريدة من نوعها، تحتوي على العديد من المواقع ذات المناظر الطبيعية والتاريخية، فقد كانت عاصمة للعديد من الحضارات من الماضي إلى الحاضر وما زالت موطنًا للمقيمين من جميع أنحاء العالم، مما يجعلها واحدة من أكبر المدن في أوروبا والعالم. تحتوي اسطنبول على العديد من مراكز التسوق التاريخية والحديثة، فيعد البازار الكبير من أقدم وأكبر الأسواق المغطاة في العالم، بالإضافة الى سوق محمود باشا والبازار المصري، وغاليريا أتاكوي. هذا و تعد حديقة أيستيني في أيستيني ومركز زورلو بالقرب من ليفنت من بين أحدث مراكز التسوق التي تضم متاجر أفضل العلامات التجارية للأزياء في العالم. كما تشتهر اسطنبول بحياتها الليلية، فضلاً عن حاناتها التاريخية، ومطاعم المأكولات البحرية الفخمة والشعبية على حد سواء، والقصور الصيفية التاريخية والشوارع الهادئة والخالية من السيارات. كما يعد مسجد آيا صوفيا الشهير، وجزر الأميرات من الاماكن التي يجب على الجميع زيارتها هنا. كما تتمتع اسطنبول بشبكة مواصلات قوية يُعتمد عليها، حيث يعد نظام النقل العام المحلي في اسطنبول شبكة من الترام، والقطار المائل، والمترو، والحافلات، وحافلات النقل السريع.