افضل الاماكن للدراسة في كندا

أفضل المدن للطلاب الدوليين في كندا

تعد كندا الوجهة الرئيسية للطلاب الدوليين الساعين لإكمال دراساتهم العليا، وتتميز بالمؤسسات العالي ذات الشهرة العالمية من الكليات والجامعات وتقع في المرتبة الثامنة من ضمن أفضل الوجهات الدراسية التي يعتمدها الطلاب الدوليين، بالإضافة الى الفرص الاكاديمية التي تجعل من كندا وجهة شعبية للطلاب الدوليين، فهي ايضا من اكثر الاماكن ترحيبا وودا وهي الموطن للعديد من مؤسسات التعليم العالي تنوعا.

يمكن أن يكون من الصعب معرفة من أين تبدأ، خاصة إن لم يكن لديك جامعة أو برنامج معين في الاعتبار، ومع أكثر من 100 مؤسسة تعليمية منتشرة عبر المقاطعات العشر في كندا ربما أفضل شيء يجب القيام به هو تعلم المزيد عن أفضل الوجهات للطلاب في كندا.

هنا تتوافر قائمة لأفضل 5 مدن طلابية في كندا:

  1. مونتريال

تعد مونتريال من أفضل و اشهر المدن في كندا ولاتزال في الصعود المستمر في التقييمات العالمية وفي احدث تقييم لأفضل المدن الطلابية من قبل كواكاريلي سيموندس, اصبحت مونتريال في المرتبة السابعة عام 2016, حيث انها كانت عام 2015 في المرتبة الثامنة, بالاضافة الى ذلك فأن العديد من الجامعات الكندية ايضا تحتل مراتب وتقييمات عالمية عالية و من اهم الجامعات في مونتريال جامعة ام سي جيل ذات الطابع العالمي الكبير ويرجع ذلك إلى تزايد الهجرة من جميع أنحاء العالم, لذا ان كان من المهم للطالب التعداد الثقافي تعد مونتريال الوجهة الامثل, حيث ان نسبة المواطنين و الطلاب الدوليين فيها 27% من التعداد السكاني, يقام فيها العديد من الانشطة الترفيهية و الثقافية الغنية منها أكبر مهرجان كوميدي في العالم.

لذا ان كنت مهتم بالدراسة في مونتريال يمكنك البدأ بالبحث عن البرنامج المناسب في جامعات مثل جامعة ام سي جيل.

  1. تورونتو

ليس من المستغرب ان تتصدر تورونتو أعلى المراتب في هذه القائمة حيث انها مثل مونتريال, تصنف تورونتو باعتبارها واحدة من أفضل المدن الطلابية في العالم ولسبب وجيه حيث انه تم الاعتراف بأنها المدينة الأكثر ملاءمة للعيش في العالم من قبل مجلة متروبوليس, وبالإضافة إلى ذلك اكتسبت تورونتو لقب "العاصمة الثقافية" لكندا كونها تزدهر بالقافات المختلفة التي تتمثل بالاطباق العالمية والأزياء الجميلة والفنون والآثار التاريخية والتركيز الكبير على الإبداع, وتتميز تورونتو وتتفوق على منافستها الشرقية في قطاع الأعمال الدولي وهو محور الجذب الرئيسي للطلاب الدوليين, حيث يتيح تواجد قطاعات الأعمال العديد من الفرص للطلاب الباحثين عن فرص العمل.

لذا ان كنت مهتم بالدراسة في تورونتو يمكنك البدأ بالبحث عن البرنامج المناسب في جامعات مثل جامعة يورك او جامعة تورنتو.

  1. فانكوفر

تقع فانكوفر تجاه الساحل الغربي لكندا وشمال سياتل في الولايات المتحدة, وتقدم الكثير لسكانها حيث انها تعد من افضل المدن الطلابية, في الواقع و في احدث قوائم التصنيف تعادلت مع تورونتو في المرتبة الثالث عشر, وتعد وجهة دراسية رائدة و محبوبة للطلاب الدوليين, وتتميز بالعديد من المعالم المذهلة و الخاطفة للانفاس من الجبال العظيمة والغابات الشاسعة والمحيطات الخلابة ولا تقتصر معالمها فقط على المعالم الطبيعية يتوفر ايضا مجموعة متنوعة من الأنشطة الشعبية المشهورة مثل التزلج على الجليد – الذي يعد اكثر الانشطة جذبا للسياح من جميع أنحاء العالم – و العديد من الأنشطة الترفيهية التي يمكنك ممارستها في الهواء الطلق والانخراط فيها والتي تقام في قلب المدينة, بالاضفة الى الحياة الثقافية الملهمة في المدينة حيث يتواجد المسارح والفنون الموسيقية في كل حي.

لذا ان كنت مهتم بالدراسة في فانكوفر يمكنك البدأ بالبحث عن البرنامج المناسب في جامعات مثل جامعة جزيرة فانكوفر او جامعة بريتيش كولومبيا.

  1. أوتاوا

أوتاوا هي مدينة متعددة اللغات حيث أن اللغتين الإنجليزية والفرنسية هما اللغتان الرئيسيتان، وتعد مدينة أوتاوا مركزا للتنوع وترحب بالوافدين من جميع أنحاء العالم الذين يجذبهم التنوع الثقافي المبهر، وتشتهر بحرفية الهندسة المدنية لقناة ريدو التي تميز بكونها أقدم نظام فعال وتعمل القناة باستمرار في أمريكا الشمالية، وتشمل أوتاوا العديد من المواقع الثقافية والتاريخية الهامة الأخرى والمنتشرة في جميع أنحاء المدينة مثل المتحف الكندي للتاريخ ومبنى البرلمان ذو الفن المعماري الملهم والمعروف باسم 'بلوك سنتر'.

لذا ان كنت مهتم بالدراسة في أوتاوا يمكنك البدأ بالبحث عن البرنامج المناسب في جامعات مثل كلية الجونكوين او جامعة كارلتون.

  1. كيبيك

تعتبر مدينة كيبيك التاريخية واحدة من أكثر المدن المتميزة بالمعالم الخلابة في كندا, حيث فيها 37 موقعا تاريخيا في المدينة, أكثرهم إثارة للإعجاب هو فندق تشاتيو فرونتيناك والذي يقع في موقع مثالي داخل اسوار مدينة كيبيك القديمة, لا يطغى تاريخ المدينة العريق على الجوانب الثقافية للمدينة, حيث تقام العشرات من الحفلات الموسيقية وكرنفالات الشتاء, والفنون في كيبيك بازدهار حيث توفر المدينة كل ما يمكن احتياجة للطلاب, تعد كيبيك فريدة من نوعها بشكل خاص حيث أن العديد من السكان المحليين يتحدثون بالفرنسية اكثر من الإنجليزية.

لذا ان كنت مهتم بالدراسة في كيبيك يمكنك البدأ بالبحث عن البرنامج المناسب في جامعات مثل جامعة لافال.