لماذا عليك اتخاذ الامارات كوجهة دراسية

لماذا تعد الدراسة في الامارات العربية المتحدة الخيار الافضل للدراسة في الخارج

قد لا ينظر الطلاب الدوليين الى الشرق الاوسط كوجهة دراسية اساسية، وذلك للاعتقاد المنتشر عن كون المنطقة حافلة او معقدة وحتى خطرة، لكن هذه ليست الحالة السائدة في كل دول الشرق الاوسط حيث ان تاريخ المنطقة الحافل بالثقافات المتجانسة يهيئ البيئة المناسبة والفرص العديدة لتطوير الذات بمجالات عدة من التقدم الأكاديمي والتبادل الثقافي.

الامارات العربية المتحدة هي الوجهة الرئيسية للطلاب الدوليين في منطقة الشرق الاوسط، كونها بلد مزدهر في ريعانها وملهمة وذات مواصفات استثنائية مثل الطلبة المتوافدين عليها لتحقيق تجربة اكاديمية فريدة من نوعها، الامارات ايضا في طريقها الى التطور والنمو الملحوظ في عدة اصعدة بمعدل لا يصدق بكل ما تحملة الكلمة من معنى.

وإن لم تكن الامارات العربية المتحدة في قائمتك كطالب "ان تعدها وجهة للدراسة في الخارج" ، نقدم لكم 5 اسباب ستجعلها في مكانة عالية في قائمتكم:

الامارات العربية المتحدة موطن لاسرع النظم الدراسية نموا

 عند التفكير بالجودة التعليمية والدراسات العليا، تلقائيا تأتي اوروبا والولايات المتحدة في اذهاننا، لكن دولة الامارات تتخذ خطى ثابته نحو تأسيس موقعها ومكانتها كواحدة من المراكز الاكاديمية الرائدة في العالم. في الواقع، العام الماضي (2016) خصصت الحكومة ما يقارب ربع ميزانيتها (21.2%) على القطاع التعليمي و تطويره، مقارنة مع ما تقدمه الولايات المتحدة والمملكة المتحدة من ميزانية لقطاعاتهم التعليمية (ما يقارب 4% للولايات و11% للمملكة). لذا من المتوقع بحلول عام 2020 ان النمو الطلابي سيصل في ابوظبي 283 ألف طالب، اما دبي سيصل الى 400 ألف طالب، لذا ان كان هناك المكان والوقت المناسب للاستثمار في تعليمك الشخصي ; المكان المناسب الامارات العربية المتحدة، الوقت المناسب الان.

الصحة والسلامة اولويات ونقاط القوة

من الصعب صرف النظر عن الاوضاع الامنية وعدم الاستقرار المتواجد في بعض مناطق الشرق الاوسط والذي تداولته العديد من وسائط الاعلام الغربية بشكل يومي، وهذا صحيح حيث يجب على اي طالب في اي بلد أجنبي توخي الحيطة و الحذر، الا ان العديد من المناطق في الشرق الاوسط تتميز باستقرار ودرجات امان لذا ليس هنالك ما يدعوا للقلق. تمتاز الامارات العربية المتحدة بقوة امنية صارمة خاصة مع ارتفاع عدد الوافدين وزيادة الكثافة السكانية، كونها موطن لبعض أكثر المدن أمانا على مستوى عالمي مقارنة مع الدول ذات حجم مماثل، تم تصنيف مستوى الخطر والجريمة في دولة الامارات العربية المتحدة من قبل مجلس الولايات المتحدة الاستشاري للامن الخارجي بانه "منخفض". ومع ذلك اثبتت القوانين والقوات الامنية الاماراتية قدراتهم وكفاءتهم في تحديد ومنع اي اعمال ارهابية. بالإضافة إلى ذلك، إذا واجه الطلاب أي مشاكل صحية، فإن دولة الإمارات العربية المتحدة تفتخر بتقديم أفضل المرافق الطبية تقدما في العالم، منها مدينة دبي للرعاية الصحية، والتي اجتذبت مقدمي الرعاية الصحية الرائدة في العالم.

الجامعات الغربية تتميز بوجود مزدهر في الإمارات العربية المتحدة

العديد من الكليات والجامعات المعروفة عالميا لدقتها الأكاديمية تتميز بحضور نشط في الإمارات العربية المتحدة، إن هذه المؤسسات التي تنتمي إلى مجموعة مختلفة من البلدان، بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وفرنسا وأستراليا وكندا، فإن هذه المؤسسات لا تعمل فقط كأماكن دراسية محتملة للطلاب الدوليين، بل تمثل أيضا الاهتمام الأكاديمي المتنامي في المنطقة. بالاضافة الى ذلك تتميز الامارات العربية المتحدة بعدد من مؤسسات التعليم العالي التي تحظى باحترام كبير، ومع ذلك فإن المؤسسات التعليمية من الدرجة الأولى مثل جامعة نيويورك، جامعة باريس السوربون، وجامعة واترلو، تلازمهم وتعمل جنبا إلى جنب مع مجموعة كبيرة من الجامعات ذات الشهرة العالمية التي لديها فروع في الامارات.

فرص الحصول على المنح الدراسية وفيرة

الجامعات في الامارات العربية المتحدة تقدم منح دراسية بشكل كبير ومتوافر للطلبة المحتملين والطلبة الذين يتطلعون للدراسة الدولية في الامارات، ولدرجات متعددة من البكالوريوس الى الدكتوراة. ومع ان الامارات العربية المتحدة تعد من الدول الغنية والمكلفة في الشرق الاوسط (وحتى على مستوى عالمي) الا ان تعدد المنح الدراسية وتنوعها تمثل نوع من التكملة للعديد من التكاليف الدورية على الطلبة، بعض هذه المنح تعمل على دعم الابحاث والدراسات واخرى منح للريادة والابتكار بالإضافة الى المنح التي تغطي التكاليف المبدئية. وبالتالي مع اي من هذه المنح الدراسية يتمكن الطلاب من التحضير الجيد لتقديم طلباتهم بشكل كامل وبذلك الاستفادة بشكل كامل.

دولة الإمارات العربية المتحدة هي مهد لفرص العمل المحتملة

لا تقتصر اهمية الدراسة الدولية في الامارات على الوقت المقضى في الفصول الدراسية او حتى في الوقت الذي يحصل فيه الطلاب على شهاداتهم. تقوم الجامعات الاماراتية على تحضير واعداد الطلبة للمساهمة في سوق العمل واعدادهم لتحمل ضغوطاته. وعلى الرغم من صعوبة توافر فرص العمل المباشر للخرجين الحديثين في العديد من الاماكن، الا ان الإمارات العربية المتحدة تعد مركز للمغتربين والشباب العامليين وطلاب الدراسات العليا. في الواقع عدد المواطنين في دولة الامارات العربية أقل بكثير من عدد السكان المغتربين في البلاد، والذين يشكلون نحو 87٪ من سكانها. ومع ذلك فان خبرة المغتربين لها وزنها وقيمتها في سوق العمل، حيث ان العديد من الطلبة والمغتربين في الامارات يستطيعون الاستقرار وبناء حياة اجتماعية جيدة في ظل ثقافة البلاد وتاريخها.